أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 234

و قال رضي الله عنه اللهم أرحني من معصيتك قولاً و فعلاً و ذكراً و فكراً فإن المحب الأعلى يكرم المحبوب الأدنى فأرني قدرتك في ذلك فنمت فرأيت كأني بين يديه ، فقال إن أردت ذلك فابذل لي روحك و نفسك فقلت يا رب و ما بذل الروح و النفس ، فقال بذل الروح فيما تحب و بذل النفس فيما تكره .