أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 226

و قال رضي الله عنه إن أردت أن تغلب الشر كله و تلحق الخير كله لا يسبقك سابق و إن عمل ما عمل ، فقل يا من له الأمر كله ، أسألك الخير كله و أعوذ بك من الشر كله فإنك أنت الله الغني الحميد الغفور الرحيم ، أسألك بالهادي محمد صلى الله عليه و سلّم إلى صراط مستقيم ، صراط الله الذي له ما في السموات و ما في الأرض ألا إلى الله تصير الأمور ، مغفرة تشرح بها صدري و تضع بها وزري و ترفع بها ذكري و تقدس بها سري و تنزه بها فكري و تكشف بها ضري و ترفع بها قدري ، إنك على كل شيء قدير .