أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 195

و قال رضي الله عنه دخل عليّ شخص و أنا بالمغرب فقال لي قيل لي إن عندك الكيمياء فعلمني فقلت له أعلمكها و لا أغادرك منها حرفاً عن كنت قابلاً و ما أراك قابلاً ، فقال لي أي و الله أقبل فقلت له أسقط الخلق عن قلبك و اقطع الطمع من ربك أن يعطيك غير ما سبق لك ، فقال ما أطيق هذه فقلت له ألم أقل لك لا تقبل و انصرف .