أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 175

و قال رضي الله عنه يحكي عن أستاذه رحمه الله تعالى قال النفس ثلاثة نفس لم يقع عليها البيع لحريتها و نفس وقع عليها البيع لشرفها و نفس لم يقع عليها البيع لخستها فالتي لم يقع عليها البيع لحريتها أنفس الأنبياء عليهم الصلاة و السلام و التي وقع عليها البيع لشرفها أنفس المؤمنين و التي لم يقع عليها البيع لحسنها أنفس الكفار ، و قال قلت للأستاذ فإن أبا بكر و عمر رضي الله عنهما قد تقدم منها الشرك قال هما على الحرية و إنما هما كمن أسروهم أحرارً .