أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 127

و قال رضي الله عنه رأيت كأنني مع رجلين من أصحابي و الشمس علينا قد كسفت و إذا شخص بين يدي يقول إذا خسفت شمسك فطهر أعضاءك و حول ثيابك و استقبل قبلتك و قم بين يدي ربك بالتعظيم و التسبيح و التحميد و الركوع و السجود و حسن المناجاة لملك المعبود ثم لا تبرح حتى يغفر لك و يذهب الخسف عنك و ترى ما غاب عنك بأشد ما تراه بعينك ، ثم قال أدِّبهما و علمهما كما أدبت و علمت .