أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 072

و قال رضي الله عنه في بعض الأخبار من أطاعني في كل شيء أطعته في كل شيء قال كأنه يقول من أطاعني في كل شيء بهجرانه لكل شيء شيء أطعته في كل شيء بأن أتجلى له في كل شيء حتى يراني في كل شيء ، هذه الطاعة و المشاهدة في حق العوام من الصالحين و أما الخواص من الصديقين فطاعتهم باليأس منهم بإقبالهم على كل شيء لحسن إرادة مولاهم في كل شيء فكأنه يقول من أطاعني في كل شيء بإقباله عليّ في كل شيء لحسن إرادتي في كل شيء أطعته في كل شيء بأن أتجلى له عند كل شيء شيء حتى يراني أقرب إليه من كل شيء .