أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 065

و قال رضي الله عنه يحكي عن أستاذه رحمه الله أنه قال عبادة الصديقين عشرون كلوا و اسربوا و البسوا و اركبوا و انكحوا و اسكنوا و ضعوا كل شيء حيث أمركم الله و لا تسرفوا و اعبدوا الله و اشكروه و عليكم بكف الأذى و احتمال الأذى و بذل الندا فإنها نصف العقل و النصف الثاني أداء الفرائض و اجتناب المحارم و الرضا بالقضاء فإن عبادة الله التفكر في الله و التفقه في دين الله و أس العبادة الزهد في الدنيا و رأسها التوكل على الله ، هذه عبادة الأصحاء من المؤمنين و إن كنتم مرضى فاستشفوا بالعلماء و اختاروا منهم الأتقياء الهداة المتوكلين على الله .