أقوال سيدي أبو الحسن الشاذلي من كتاب القصد 117

و قال رضي الله عنه حقيقة المحبة رؤية المحبوب على العيان و كمالها فقدانك في كل وقت و آن ، و قال رضي الله عنه المحبة أصل في الأفهام فمن أحب الله فهم عنه في كل شيء ، و قال رضي الله عنه المحب على الحقيقة من لا سلطان على قلبه لغير محبوبه و لا مشيئة له مع مشيئته ، و قال رضي الله عنه حرام عليك أن تتصل بالمحبوب و يبقى لك في العالم مصحوب ، و قال رضي الله عنه إذا منعك مما تحب و ردك إلى ما يجب فهي علامة محبته لك .